جمعية أبناء الذين يعربون الشعب و يمنعون العربية على أبنائهم

الإبن ـ ألو أبي، كيف حال الطقس في البلد؟
الأب ـ هناك سحب لكن الطقس جيد ـ ـ ـ وعندكم؟
! الإبن ـ الطقس بارد جدا يا أبي، هذا البلد بارد كاسيبيريا
الأب ـ لابأس يا بني، لديك مدفئة في غرفتك، و لديك كل اللوازم، عليك أن تصبر و أن تهتم بدراستك. اللغة الفرنسية مهمة. الإنقليزية كذالك. إذا أحرزت على نتائج جيدة سأشتري لك هذية فخمة
الإبن ـ قل لي أبي، لماذا تقضون وقتكم بالقول للشعب أن اللغة العربية هي الأحسن. إذا كانت كذاك لماذا تحرم إبنك منها؟
! الأب ـ لا تتدخل في السياسة يا بني. ولا تتكلم كالائكيين و الشيوعيين. العربية جيدة لأبناء الشعب ليس لك
الإبن ـ و من أنا ؟
! الأب ـ أنت إبني ! و ما هو جيد لك ليس بالضرورة جيدًا للآخرين. أنت لست كالآخريين
الإبن ـ كيف ؟
! الأب ـ أنت شأنك أن تحكم ! مثلي

المؤلف : الكاتب وصحفي الجزائري معمر فراح
Ma Revue De Presse DZ / Mouna Bekkis ترجمة
: الكاتبة وصحفية


Version originale (Française)


Laisser un commentaire

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.

Create a website or blog at WordPress.com Thème : Baskerville 2 par Anders Noren.

Retour en haut ↑

%d blogueurs aiment cette page :